الأحد 24 آذار 2019
facebooktwitterwhatsappinstagram
weather
Lebanon ID

المقالاتجميع الأخبار

آخر الأخبار

موجز: الجولة الواحدة والعشرين من الدوري الإيطالي

28-01-2019
موجز: الجولة الواحدة والعشرين من الدوري الإيطالي

ضمن فعاليات الجولة الواحدة والعشرين من الدوري الايطالي، قلب نادي يوفنتوس الطاولة على نادي لاتسيو وفاز رغم سيطرة النسور لينفرد البيانكونيري في الصدارة بـ 59 نقطة ويهبط لاتسيو للمركز الثامن بـ 32 نقطة، أما نابولي الذي يحتل مركز الوصيف بـ 48 نقطة بعد أن وقع في فخ التعادل أمام إي سي ميلان الذي حافظ على المركز الرابع بـ35 نقطة. وفي المركز الثالث فيقف نادي إنتر ميلان الذي سقط أمام نادي لاتسيو في المباراة التي أقيمت على ملعي الأوليمبيكو دي تورينو.

في المباراة المهمة الأولى فقد تعادل إيه سي ميلان مع ضيفه نابولي سلبياً دون أهداف في المباراة التي جمعتهما على ملعب سان سيرو ، حيث فرض نابولي أسلوبه الهجومي لكن مدافعي الميلان كان لهم رأيٌ آخر. ورغم المحاولات العديدة من الفريقين الا أن المباراة لم تشهد أية أهداف، وقبل انتهاء المباراة وفي الدقيقة الـ93  تعرض فابيان رويز لاعب وسط نابولي للطرد عقب الإنذار الثاني.

وفي مباراة روما تأتي المفاجئة، حيث نجح أتلانتا في العودة وفرض التعادل بعد أن كان الجيالياروسو متقدماً بثلاثية نظيفة. وكان الفريقان يهدفان للفوز لسرقة المركز الرابع من نادي الميلان بعد أن تعادل مع نابولي.  الهدف الأول جاء مبكراً عن طريق  إدين دزيكو، بعد تمريرة رائعة من زانيولو، وبعد 30 دقيقة من الهدف الأول سجل مجدداً اللاعب البوسني ليصبح هدفين للذئاب. ولم يتوقفوا اعبو المدرب دي فرانشيسكو عن السيطرة حيث سجل الشعراوي الهدف الثالث بل 5 دقائق من نهاية الوقت الأصلي. وقبل دقيقة من نهاية الشوط قلص كاسيتنيه الفارق بتسجيل هدف وحيد.

وفي الشوط الثاني، دخل لاعبو أتالانتا بقوة كبيرة حيث قلص رافائيل تولوي النتيجة بهدف ثاني في الدقيقة 59، برأسية مستغلاً عرضية أليخاندرو غوميز، الذي صنع هدفين في اللقاء. وفي الدقيقة الـ 70 احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لأبناء بيرغامو بعد العودة للفار، لكن  دوفان زاباتا أضاع فرصة التعادل. ولكن كتيبة المدرب غاسبيريني لم يفقدوا الأمل الى أن أنهوا المباراة بالتعادل بعد أن عوض زاباتا الهدف الضائع وسجل بعد دقيقة فقط.

وفي مباراة أخرى، نجح نادي تورينو من تخطي عقبة انتر ميلان بهدف نظيف على ملعب أوليمبيكو دي تورينو.  وجاء هدف المباراة الوحيد في كرة ركنية لعبها كريستيان أنسالدي، سجل بيتزي الهدف بعد ضربة رأسية فشل الحارس سمير هاندانوفيتش من التصدي لها.

وفي المباراة التي جمعت لاتسيو ويوفنتوس على ملعب الأوليمبيكو، كان النسور الفريق الأقوى في المباراة وسيطر عليها ولكن رغم ذلك لم يستطع أت يحظى الفريق على الثلاث نقاط. وبدأ نادي لاتسيو بتخطي دفاعات البيانكونيري ولكن تشيزني تصدى للهجمات ببراعة وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي.

في الشوط الثاني، سجل إيمري تشان في مرماه عن طريق الخطأ ليتقدم لاتسيو بهدف نظيف. وحاول المدرب أليغري أن يقوم ببعض التبديلات ليتغير الوضع على أرض الملع حيث أردج بيرنارديسكس بدلاً من ماتودي ومن ثم دخل كانسيلو مكان لكوستا الذي صنع فرقاً في المباراة. وجاء هدف التعادل في الدقيقة 74 عبر البديل البرتغالي بعد أربع دقائق من نزوله لأرض الملعب. ومن ثم أدرك النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هدف الفوز بعد أن احتسب حكم اللقاء ضربة جزاء للضيوف  في الدقيقة 88. لتنتهي المباراة بتقدم البيانكونيري بهدفين مقابل هدف وحيد.

جميع حقوق النسخ محفوظة 2018 © | LebanonID